قِفِي قَبْلَ التَّفَرُّقِ يَا ظَعِينَا .. نُخَبِّرْكِ الْيَقِيـنَ وَتُخْبِرِينَـا

وَإِنَّا سَوْفَ تُدْرِكُنَا الْمَنَايَـا مُقَـدَّرَةً لَنَـا وَمُقَدَّرِيـنَا

INI

الاثنين، 13 فبراير، 2012

جفاف الوطن والقلم

وها انت تكتشف الآن
وبعد فوات الأوان
ان الطريق لروما
يؤدي الى طهران
...

ها انت تكتشف الآن
وبعد سنينٍ ثمان
ان قتال امريكا
كان لعين ايران
...

وها أنا اكتشف الآن
ان قلمي قد كف عن الهذيان